أخبار فلسطين

المرجع الخالصي يدعو المطبعين إلى التوبة والعودة إلى موقف الأمة

علّق المرجع الديني العراقي الشيخ جواد الخالصي، الجمعة 14-8-2020، على موضوع تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني من قبل بعض “الحكام العرب”، مؤكدًا أنه لا يمكن لأحد أن يتلاعب بقضية فلسطين أو إن يتنازل عنها، فهي قضية شرعيةٍ إيمانيةٍ، وعلى كل مسلم ان يلتزم بأمر الله تعالى في أداء واجبه في هذه القضية.

وقال الشيخ الخالصي: “إن مشاريع التطبيع أو التنازل التي تجري هنا وهناك لن تؤدي إلى نتيجة، ومن يعمل على التطبيع ويتحدث عن الهولوكوست اليهودي مثلًا، وينسى الهولوكوست الذي يجري بحق الشعب الفلسطيني، عليهم أن يفهموا أن التطبيع عمل خاطئ وإثم كبير، فإنه يغطي على جرائم المحتلين وأعمالهم”.

كما وأكد سماحته على أن الفلسطينيين والمجاهدين معهم في هذه الأمة هم أصحاب الحق في رفض مشاريع التسوية؛ التي تحاول أن تُنسي الناس قضية فلسطين.

وتابع الشيخ الخالصي، قائلًا: “إن أرض فلسطين هي أرض لكل المسلمين، وكلها مقدسة في كل شبر من أماكنها، لذلك لا يحق لأحد أن يتحدث عن التنازل عن أي أرض فيها لا من قريب ولا من بعيد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى