أخبار فلسطين

تجريف “إسرائيلي” في ساحة البراق بالقدس

نفذت قوات الاحتلال الصهوني، أمس، عمليات تجريف وحفريات في ساحة البراق قرب باب المغاربة، في محيط المسجد الأقصى المبارك.

وذكرت دائرة أوقاف القدس والمسجد الأقصى، في بيان، أنها رصدت أعمال حفر في ساحة البراق، المحاذية لسور المسجد الأقصى المبارك، عند بداية الجسر الخشبي المؤدي إلى باب المغاربة.

وحائط “البراق” جزء من الجدار الغربي للمسجد الأقصى يطلق عليه الاحتلال “الإسرائيلي” زورا “حائط المبكى”، حيث يؤدي اليهود عنده طقوسهم.

وأوضحت “الأوقاف”، أن أعمال الحفر تأتي في سياق مشروع تهويد ساحة البراق وجنوب غرب المسجد الأقصى.

وذكرت “الأوقاف” أن إجراءات الاحتلال، تتعارض مع القانون الدولي، وقرارات “اليونسكو” الصادرة بهذا الخصوص.

وفي سياق ذي صلة، واصلت جرافات الاحتلال، أعمال تجريف وتخريب أراضي حي وادب الربابة (جنوب المسجد الأقصى)، وسط حراسة جيش الاحتلال “الإسرائيلي”.

واقتحم جنود الاحتلال أراضي وادي الربابة، واعتدوا على المواطنين الذين حاولوا منع الجرافات من الدخول لأراضيهم.

وفي وقت سابق من اليوم، تصدى مقدسيون لجرافات الاحتلال، ومنعوها من تجريف أراضٍ في حي وادي الربابة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى