أخبار فلسطين

صبري: الاحتلال يعمل للانقضاض على مصلى “باب الرحمة” وإغلاقه بالقوة

حذّر أمين المنبر خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري من نوايا مبيّتة لسلطات الاحتلال للانقضاض على مصلى باب الرحمة (في الجهة الشرقية داخل المسجد الأقصى) وإغلاقه بالقوة.

وكانت سلطات الاحتلال أغلقت المبنى والمصلى عام، 2003 وأعاده المقدسيون في هبة جماهيرية عام 2019.

وأوضح الشيخ صبري “أن الاحتلال يُواصل التضييق على المصلين لإبعادهم عن المصلى ليتمكن من الانقضاض عليه مرة أخرى”، وشدّد على “أن هذا لن يكون”.

وأكد رئيس الهيئة الاسلامية العليا في القدس الشيخ صبري أن المُصلين مُصرون على إعمار المصلى والمسجد الأقصى رغم تضييقات الاحتلال.

وتساءل عن هدف الاحتلال من الادعاء بأن “مصلى باب الرحمة” غير مصلى ؟، وقال: “لو افترضنا أنه غير مصلى أليس هو جزء من الأقصى، ولا يحق للاحتلال مد يده عليه، مضيفاً “لن نُفرط بشبر وذرة تراب من الأقصى”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى