أخبار فلسطين

الطيّب: سوف نتتبع من يُسيء للنبي محمد (ص) في المحاكم الدولية

شدد شيخ الأزهر أحمد الطيّب، الأحد 8-11-2020، رفضه لكافة أشكال الإساءة للنبي محمد (ص) شكلًا ومضمونًا.

وقال في تصريحٍ صحفي: “الإساءة لنبينا محمد مرفوضة تمامًا، وسوف نتتبع من يُسيء لنبينا الأكرم في المحاكم الدولية، حتى لو قضينا عمرنا كله نفعل ذلك الأمر فقط”.

وأكد، على رفض وصف الإرهاب بالإسلامي، وقال: “ليس لدينا وقت ولا رفاهية الدخول في مصطلحات لا شأن لنا بها، وعلى الجميع وقف هذا المصطلح فورًا؛ لأنه يجرح مشاعر ملايين المسلمين حول العالم”.

وأردف المُسلمون حول العالم رافضون للإرهاب الذي يتصرف باسم الدين، ويؤكدون على براءة الإسلام ونبيه من أي إرهاب.. الإرهابيون لا يمثلوننا ونحن لسنا مسؤولين عن أفعالهم.

وشدد نحن هنا في الأزهر قديمًا وحديثًا نواجه الإرهاب فكرًا وتعليمًا، ووضعنا مقررات ومناهج جديدة تبين للجميع أن الإرهابيين مُجرمون وأن الإسلام بريء من تصرفاتهم.

وتساءل الطيب، هل من الحكمة المغامرة بمشاعر ملايين البشر من أجل ورقة مسيئة.. لا أستطيع أن أتفهم أي حرية هذه !

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى