أخبار فلسطين

الاحتلال يسلّم خطيب المسجد الأقصى قرارًا يمنعه من السفر

سلّمت مخابرات الاحتلال الصهيوني، أمس الخميس، خطيب المسجد الأقصى المبارك عكرمة صبري قرارًا يقضي بمنعه من السفر لشهرين قابليْن للتمديد.

وشهدت المدينة المقدسة تشديدات من إجراءات الاحتلال العسكرية في مناطق متفرقة؛ حيث شددت من إجراءاتها في طريق الواد في البلدة القديمة، وفي منطقة باب الساهرة في القدس.

وتعرض صبري (84 عامًا) إلى عدة عمليات اعتقال من الاحتلال كان آخرها في العاشر من الشهر الجاري، كما تعرض لإبعاد متكرر عن المسجد الأقصى ومحيطه.

يذكر أن الشيخ صبري وقف دومًا ضد الانتهاكات الصهيونية التي تطال المسجد الأقصى، وظل الصوت الداعي إلى إنقاذه من عمليات التهويد.

وتصدى خطيب الأقصى لمحاولات إسكات صوت الأذان في مساجد القدس المحتلة، ووقف ضد القرار غير المسبوق بإغلاق ساحات المسجد القدسي الشريف أمام المصلين.

ويعدّ الشيخ صبري رمزًا وعنوانًا لمدينة القدس والمسجد الأقصى المبارك، في إطار ما يتعرض له من مشاريع استيطانية وتهويدية غير مسبوقتين، سيما بعد الإعلان عما يعرف بـ”صفقة القرن”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى